اهتمت صحف العسكر الصادرة  الخميس 5 سبتمبر 2019م، بحكم القضاء الإداري أمس بتأييد منظومة التعليم الجديد والتي ثبت فشلها والتي تقوم على  نظام «التراكمية والتابلت»، وسط استياء واسع من أولياء الأمور. كما اهتمت صحف العسكر ببدء حكومة الانقلاب رد أموال شهادات تفريعة قناة السويس والتي تصل إلى 64 مليار جنيه،  وتجاهلت اقتراض الحكومة هذه الأموال من البنوك لبدء السداد رغم نفي رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي وحكومته ذلك سابقا.

وتناولت الصحف والمواقع المستقلة وفاة عبدالله نجل الرئيس الشهيد محمد مرسي الأصغر نتيجة أزمة قلبية مفاجئة، الأمر الذي  أصاب  جموع  الإسلاميين وأنصار ثورة 25 يناير بالحزن الشديد. وأخذت اعترافات الفنان محمد علي حيزا كبيرا من تناول الصحف المستقلة بينما امتنعت صحف النظام عن تناول هذه الاعترافات على صدر صفحاتها والأرجح أنها مارست تشهيرا واسعا به واتهمته بالأخونة وغير ذلك من الاتهامات  المعلبة. إلى ذلك تم تقديم بلاغ لنائب عام الانقلاب يتهم علي بالخيانة والإسادة للجيش والسيسي. ورد علي على ذلك بمقطع فيديو جديد يؤكد أنه ليس إخوانيا وأنه تظاهر ضد الرئيس مرسي بكل حرية  فلم يعتقل ولم يتهم بالخيانة لأنه كان رئيسا منتخبا من الشعب بكل حرية.

وإلى تفاصيل جولة الصحافة..

 

وفاة عبدالله نجل الرئيس مرسي بأزمة قلبية

نشر موقع "عربي 21" تقريرا بعنوان (وفاة مفاجئة لنجل الرئيس مرسي بأزمة قلبية).. حيث قالت قناة "الجزيرة مباشر" إن عبد الله مرسي، نجل الرئيس المصري الراحل، محمد مرسي، توفي على إثر أزمة قلبية مفاجئة، الأربعاء. وعبد الله مرسي، هو أصغر أبناء الرئيس الراحل، الذي توفي في السابع عشر من حزيران/ يونيو الماضي، داخل قاعة المحكمة.وكان آخر منشور لعبد الله مرسي، في الخامس والعشرين من آب/ أغسطس الماضي، في صفحته عبر "فيسبوك"، نقل فيه كلمة سابقة لوالده، قال فيها: ""إنني قد رفضت ولا زلت أرفض كل محاولات التفاوض على ثوابت الثورة ودماء الشهداء". ولم يصدر أي تعليق رسمي من عائلة مرسي على خبر وفاة عبد الله.

 

قضاء السيسي يؤيد  التراكمية والتابلت  في الثانوية العامة

نشر موقع «مصر العربية» تقريرا بعنوان (القضاء ينتصر لـ «التراكمية».. ويقضي بتأييد نظام «التابلت» بالثانوية العامة).. حيث قضت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، مساء اليوم الأربعاء، باستمرار نظام التعليم الجديد، في المرحلة الثانوية، المعروفة باسم الثانوية التراكمية.ورفض القضاء الإداري الطعن المطالب بإلغاء نظام التعليم الجديد عن طريق «التابلت» على طلاب المرحلة الثانوية الحالية، والعودة إلى النظام القديم، وقصر نظام التعليم بالتابلت على مرحلة التعليم الأساسي.

 

محمد علي: تظاهرت ضد مرسي لا اعتقلوني ولا اتهمت بالخيانة

نشرت صحيفة «العربي الجديد»  تقريرا بعنوان (محمد علي مهاجماً السيسي: اصبروا الحساب عسير… والمصريون يدافعون عن بلدهم بدمهم).. حيث نشر صاحب شركة "أملاك" للمقاولات، الفنان المصري محمد علي، مقطع فيديو جديداً، مساء الأربعاء، يردّ فيه على اتهامه من قبل وسائل إعلام موالية للنظام بـ"العمالة" و"الأخونة"، رداً على كشفه العديد من وقائع الفساد داخل المؤسسة العسكرية، وإهدار المليارات من الجنيهات على تشييد فنادق وقصور رئاسية، ومنها فندق "ترمويف" بضاحية التجمع الخامس، واستراحة للرئيس عبد الفتاح السيسي في منطقة المعمورة بالإسكندرية. وختم الفنان والمقاول المصري، بالقول: "إحنا عاوزين نعيش محترمين، وأنا نزلت قلت لمرسي ارحل، وكنت ضد الإخوان… لكن كنت ضدهم في الفكر، لا عاوز اقتلهم ولا يقتلوني… الشعب اختار مرسي، يبقى خلاص لازم نقول شكراً… ولما قلت لأ ماتحبستش وقتها، ولا طلعت خاين للبلد!".

كما نشرت صحيفة «العربي الجديد»  تقريرا بعنوان (بلاغ يتهم فناناً مصرياً بـ"الخيانة العظمى" بعد كشفه فساد الجيش).. فبعد صمت رسمي استمر قرابة يومين، تقدم المحامي المصري محمد حامد سالم، ببلاغ إلى النائب العام نبيل صادق، اليوم الأربعاء، يتهم فيه صاحب شركة "أملاك" للمقاولات، الفنان محمد علي بـ"الخيانة العظمى"، و"بث أخبار كاذبة لتضليل الرأي العام"، و"الإساءة إلى مؤسسات الدولة"، على خلفية كشفه العديد من وقائع الفساد داخل المؤسسة العسكرية، وإهدار مليارات الجنيهات على تشييد قصور رئاسية ومشاريع بلا جدوى.

وفي تقرير ثالث نشرت صحيفة «العربي الجديد»: (فضح #محمد_علي لقصور #السيسي: تلميحات بالقتل وتجاهل الأذرع).. حيث تصدر وسم يحمل اسم الفنان المصري وصاحب شركة أملاك للمقاولات، #محمد_علي قائمة الأكثر تداولا المصرية، بعد نشره على صفحته الشخصية على "فيسبوك" لفيديو، يفضح فيه العديد من وقائع الفساد في تشييد قصور الرئيس عبد الفتاح السيسي، وإهدار الجيش المليارات من الجنيهات على مشاريع دون جدوى، منها العاصمة الإدارية، مشيراً إلى عدم سداد الهيئة الهندسية للقوات المسلحة الملايين من مستحقات لشركته وشركات الآخرين، على خلفية تكليفها بتنفيذ فنادق فخمة واستراحات وقصور رئاسية، بالإضافة لتدخلات، انتصار، زوجة السيسي، التي كلفت الملايين.

 

مسلحون يختطفون أربعة مدنيين في سيناء

نشر موقع  صحيفة «الجزيرة مباشر»  تقريرا بعنوان (مصر.. مسلحون يختطفون أربعة مدنيين في سيناء).. حيث قالت مصادر قبلية لـ"لجزيرة مباشر" إن عناصر مسلحة اختطفت أربعة مدنيين، الإثنين، من قرية مصفق التابعة لمدينة بئر العبد شمال غربي سيناء. وأفادت المصادر أن المختطفين هم : صباح صبيح، موسى حمدان أبو مراحيل، إسلام موسى حمدان، جابر موسى حمدان، ينتمون لقبيلة الدواغرة. شهود عيان قالوا للجزيرة مباشر إن تلك الليلة شهدت انفجارا كبيرا لم يعرف مصدره على وجه التحديد أعقبه سماع أصوات لإطلاق رصاص.أكدت مصادر عسكرية ملاحقة القوات الأمنية للعناصر المسلحة التي لاذت بالفرار دون إلقاء القبض عليها.

 

لغز إزالة الحواجز الأمنية بالعريش

نشرت صحيفة «العربي الجديد»  تقريرا بعنوان (إزالة الحواجز من العريش: انفراجة أمنية أم تدارك للخسائر؟).. حيث تشهد مدينة العريش، عاصمة محافظة شمال سيناء، شرقي مصر، في هذه الأيام، إزالة عدد من الكمائن (الحواجز) العسكرية المنتشرة في أحياء المدينة ومحيطها، في خطوة أمنية مفاجئة، دفعت سكان المدينة للتساؤل عن أسباب هذا الانسحاب، على أمل أن تكون خطوة في طريق الانفراجة الأمنية التي يطمح المواطنون لرؤيتها في المدينة، بعد أربع سنوات عاشوا خلالها ظروفاً أمنية صعبة للغاية، نتيجة هجمات تنظيم "ولاية سيناء"، الموالي لتنظيم "داعش"، والحملات الأمنية التي يقوم بها الجيش المصري والشرطة، بالإضافة إلى تشديدات أمنية على الكمائن والارتكازات، زادت من صعوبة الحياة في المدينة ومحافظة شمال سيناء بأكملها.

 

كم ينفق المصريون على السجائر والشيشة سنويا؟

نشر موقع «مصر العربية» تقريرا  بعنوان (فيديو| لك أن تتخيل.. هذا ما ينفقه المصريون على السجائر والشيشة سنويا).. حيث يزداد عدد المدخنين سنوياً في مصر حتى وصل الآن لنحو 14 مليون مدخن في الفئة العمرية من 15-65 عاما، الأمر الذي بات يشكل خطورة صحية ومادية على المواطن المصري. بحسب الأرقام الرسمية الصادرة من عن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، في النقاط التالية: متوسط نفقات الفرد على شراء الدخان والمكيفات والمشروبات الكحولية يبلغ نحو 585 جنيها في السنة. ومتوسط نفقات المصريين على شراء السجائر والشيشة والمكيفات والمشروبات الكحولية يبلغ سنويًا نحو 8 مليارات جنيه

 

القاهرة تتذيل مدن العالم لأفضل معيشة

نشر موقع «مصر العربية» تقريرا  بعنوان (بلومبرج: هذه أفضل مدن العالم للعيش.. ولهذا تراجعت القاهرة).. "هذه أفضل مدن العالم للمعيشة في 2019.. هل تعيش في نيويورك أو لندن؟ ربما يكون هذا هو الوقت المناسب لتعيد التفكير"..تحت هذا العنوان نشرت وكالة "بلومبرج" الأمريكية تقريرا حول نتائج التصنيف الذي أجرته وحدة "إيكونوميست انتليجنس" حول أفضل المدن في العالم للمعيشة. لكن التقرير قال إن التغير المناخي يعرض هذه المكاسب للخطر، مشيراً إلى أن مدن مثل نيودلهي والقاهرة تراجعت في التصنيف العالمي نتيجة لتفاقم التلوث. وجاء في ذيل القائمة دكا ولاغوس ودمشق، مع احتفاظ العاصمة السورية التي مزقتها الحرب بالمركز الأخير على مدار السنوات السبع الماضية.

 

أهم قضايا  صحف العسكر:

تنوعات اهتمامات صحف العسكر  لعدم وجود شيء عن السيسي يجبر هذه الصحف على تناوله في المانشيت..

أولا، اهتم «مانشيت الأخبار»:  ببدء الحكومة في رد  أموال شهادات قناة السويس للمودعين وقالت إن الأموال في البنوك لبدء الاسترداد.. وتنقل عن وزارة «المالية» أن  الحكومة تهدف لزيادة المرتبات والمعاشات تنفيذاً لتوجيهات السيسي. وقالت «الوطن»: (البنوك تبدأ اليوم رد أموال شهادات قناة السويس إلى حسابات العملاء)..

ثانيا، اهتم «الأهرام والوطن»  بحكم القضاء الإداري أمس  بتأييد نظام  "التراكمية والتابلت" في الثانوية العامة.. وقالت إن بدء الدراسة لرياض الأطفال والثاني الابتدائي سيكون 11 سبتمبر ووصفته بالكلام النهائي. وأشارت «الأخبار» إلى إضافة التربية الرياضية لمناهج التعليم.

ثالثا، تناول «مانشيت اليوم السابع»  ما أسماها  شائعات ترد عليها الحكومة وقالت إنه  لا صحة لفرض رسوم على خدمات الإسعاف الطارئة.. والحكومة ترد على 12 شائعة.. وتؤكد: جميع عبوات ألبان الأطفال المستوردة من الخارج والمتداولة بالأسواق المصرية مطابقة للمواصفات.

رابعا، أشارت صحيفة «الأخبار» إلى أن ( شركة إنجليزية تضع جدول الدوري الجديد).. وهو خبر مفزع ذلك أن اتحاد الكرة ومنظومة الكرة في مصر عاجزة عن وضع جدول لمسابقة الدوري  فلماذا يبقون في مناصبهم إذا؟ وأي كفاءة يملكونها إذا كانوا عاجزين عن وضع جدول مسابقة الدوري العام؟ وهو ما يكشف مدى التدهور والانحطاط في إدارة البلاد على كافة المستويات.

خامسا، الإشادة بدور الجيش حيث نشرت «الأهرام والأخبار»: («حرس الحدود» يوجه ضربات موجعة لتجار الأسلحة والمخدرات).

سادسا، تناول «مانشيتا الأهرام واليوم السابع»:  إطلاق الحكومة منظومة تخصيص الأراضى الصناعية إلكترونيا قريباً.. وتنقل عن  «مدبولى»: تستهدف تلبية الطلب على الأراضى والاستغلال الناجح ونعمل على تبسيط إجراءات الإفراج عن البضائع فى الموانئ.

 

 

 

Facebook Comments