ظهر بعد إخفاء قسري لفترات في سجون العسكر 30 معتقلا، وتم عرضهم على نيابة أمن الانقلاب العليا التي قررت حبسهم 15 يوما على ذمة التحقيقات دون النظر إلى فترات إخفائهم. ضمن مسلسل العبث بحقوق الإنسان وإهدار القانون. 
وكشف احد أعضاء هيئة الدفاع عن معتقلي الرأى عن قائمة أسماء الذين ظهروا، داعيا كل من يعرفهم لطمأنة ذويهم عليهم وهم:
1-إبراهيم محمد السيد أبوالفتوح
2-علي عبدالعزيز محمد أبوزيد
3-رمضان محمد محمود حسن
4-هشام محمد عبدالعظيم محمد
5-أحمد إسماعيل محمد عبدالتواب
6-علاء فتح الله عبدالسلام
7-طارق محمد أحمد فتحي
8-مهند السيد علي السيد
9-محمد أحمد ناجي محمد
10-محمود سلامة أبوسريع
11-محمد الداوردي عوض شتا
12-محمد عبدالوهاب محمد خفاجي
13-هيثم عنتر أحمد حسين
14-طاهر عبدالله طه
15-محمود مجدي فرج محمود
16-محمد صالح محمد النور
17-أحمد حامد عبدالوهاب
18-علي محمد علي عبدالعاطي
19-مؤمن محمود أحمد
20-إيهاب عيد وجيه
21-أحمد محمد علي ياسين
22-رمضان أحمد حامد
23-إيهاب محمد محمود أبوالمجد
24-رضا حسن محمود محجوب
25-سعيد محمد أحمد سيد
26-شريف السيد محمد إسماعيل
27-أسامة أحمد عبدالجليل محمد
28-ربيع محمد عبدالواحد ربيع
29-علي مصطفى إبراهيم حسان
30-أيمن محمد عبده رمضان

اعتقالات في "العاشر"

فيما اعتقلت قوات الانقلاب بمدينة العاشر من رمضان 3 مواطنين بشكل تعسفي دون سند من القانون ولفقت لهم اتهامات ومزاعم سبق أن حصلوا على البراءة فيها بعد اعتقالهم في وقت سابق، استمرارا لنهج النظام الانقلابي في إهدار القانون وعدم احترام حقوق الإنسان. 

تدوير اعتقال

وجددت محكمة جنايات الزقازيق المنعقدة في غرفة المشورة حبس جميع المعروضين عليها بجلسة الثلاثاء 3 أغسطس ٤٥ يوما على ذمة التحقيقات. فيما أجلت محكمة جنح أمن الدولة طوارئ "القرين" بمحافظة الشرقية جلسات محاكمة 14 معتقلا من أبناء المركز لجلسة 4 سبتمبر، وأجلت محكمة جنح أمن الدولة طوارىء الزقازيق جلسات محاكمة 6 من أبناء مركز أبوحماد.
وكشف أحد أعضاء هيئة الدفاع عن معتقلي الرأى بالشرقية عن تدوير 15 معتقلا بينهم 4 من أبناء مركز ههيا وهم: محمد عزت المحامي، الدكتور عبدالعليم علي عبدالفتاح قرمة، معاذ أحمد إبراهيم حسين، أنس إبراهيم الدليل.
وبعرضهم على النيابة قررت حبسهم 15 يوما بنفس الاتهامات والمزاعم التي حصلوا فيها على البراءة عدة مرات ليتواصل مسلسل التنكيل بهم عبر التدوير.
يضاف إليهم 11 مواطنا من المقيمين بمدينة العاشر من رمضان فبعرضهم على النيابة قررت حبسهم 15 يوما على ذمة اتهامات ومزاعم سبق أن حصلوا فيها على البراءة.
وهم: المهندس رضا اليماني، رمضان حسن، الدكتور هاني الصغير، وهولاء الثلاثة رهن الحبس الاحتياطي لأكثر من سنتين حيث كان يتم التجديد كل 45 يوما، وتم إخلاء سبيلهم من غرفة المشورة وإخفاؤهم قسريا لمدة شهر إلي أن تم عرضهم علي النيابة بقضية جديدة. 
فضلا عن 8 آخرين كانوا قد حصلوا على البراءة من نفس الاتهامات بتاريخ 27 يونيو وهم:
١-عبدالله شعبان سليمان
٢-ضياء شعبان سليمان
٣-عادل رضوان
٤-حامد الشحات الشرقاوي
٥-محمد حامد الشحات الشرقاوي
٦-طارق سعيد العوضي
٧-عامر فرج دويدار
٨-أحمد محمد رشاد

يشار إلى أن التدوير واحدة من أبشع الجرائم التي تتم بحق المعتقلين السياسيين في السجون المصرية، حيث تقوم قوات الأمن بعد انقضاء مدة حكم المعتقل أو إخلاء سبيله، بإخفائه قسريا لمدة من الزمن ليظهر بعدها في إحدى النيابات على ذمة قضية جديدة ملفقة لا يعلم عنها المعتقل شيئا لتبدأ دورة معاناة جديدة للمعتقل وأهله بين النيابات والمحاكم والسجون.

Facebook Comments