تواصلت فعاليات المصريين في الخارج من العواصم والمدن العالمية تنديدا بجرائم العسكر ورفضا لأحكام الإعدامات المسيسة التي تصدر من محاكمات استثنائية لا تتوافر فيها أي معايير للتقاضي العادل.

الفعاليات تواصلت أمس الجمعة في فرنسا وألمانيا، مؤكدةً استمرار الدعم للحراك الثوري في مصر حتى يرفع الظلم وتعود الحقوق ويحاكم كل من تورط فى جرائم بحق مصر وشعبها.

ففي فرنسا نظم ائتلاف الدفاع عن الديمقراطية "عضو الائتلاف العالمي للمصريين بالخارج" وقفة احتجاجية من أمام برج إيفل؛ للتنديد بأحكام الإعدام التي تنفذ بحق الأبرياء من مناهضي الانقلاب بمصر ولمساندة الحراك الثوري بالداخل.

وفى ألمانيا تواصل المشهد من ميونخ، ونظم الائتلاف المصري الألماني لدعم الديمقراطية منطقة الجنوب وقفة احتجاجية  تنديدا بأحكام الإعدام التي تنفذها سلطات الانقلاب بمصر بحق الأبرياء، رفع المشاركون في الفعاليات المتنوعة علم مصر ولافتات تندد بجرائم العسكر وترفض الظلم المتصاعد، وسط ترديد الهتافات المطالبة بوقف تنفيذ أحكام الإعدامات المسيسة، والإفراج عن المعتقلين واحترام حقوق الإنسان.

https://www.facebook.com/gabrfcb/videos/3480893641932061/

 

https://www.facebook.com/ICEGA.ORG/videos/1060282187723329

Facebook Comments