كتب – حسن الإسكندراني:

 

لم تكد تخمد فضيحة "أورانج ساويرس" حتى ظهرت فضيحة جديدة لشركة الاتصالات الثانية في مصر "فودافون"، وهي تقوم بتسريب مكالمات العملاء لمن يدفع.

 

فقد كشف نشطاء وحقوقيون، اليوم الإثنين، أنهم بصدد رفع قضية ضد Vodafone Egypt، بعد تسريب مكالمات لعملاء نظير مبالغ مالية، وهى الفضيحة التى كشفتها إحدى الناشطات بتسريب مكالمة هاتفية بين رجل وزوجة السابقة، التى قامت برفع قضية خلع، وقام الزوج بدفع مبالغ مالية وشراء اتصالتها ليتسنى معرفة تطورات "قضية الخلع" الخاصة به.

 

وأكدت صفحة ثورة 25 يناير الأمر؛ حيث قالت "فوادفون للاتصالات" بتسرب مكالمات العملاء مسجلة للي يدفع اكتر.

 

بينما قال الناشط السياسي وائل عباس: إن مجموعة محامين متطوعين سيقومون برفع قضية على فودافون بسبب تسريب تسجيل مكالمات العملاء.

 

وأضاف، في تدوينه له عبر فيس بوك، الإثنين، وفق أحد العملاء: أنا كان ليا زميل في شغل في شركة قبل كدا كان شغال في فودافون وكان بيحكي لي عن موظف ليهم كان بيدي عميل تسجيل مكالمات لمراته كان بيحاول يثبت بيها خيانتها ليه واتطلقوا بالفعل..

 الشركة لما حست أن الموظف هيتسبب في أن الست هتوديهم المحكمة لما الست راحت الشركة وبهدلت الدنيا وادتهم تفاصيل الموظف والفرع والمكالمات راحت الشركة حاولت ترضي الست ومحاميها بعمل تحقيق وفصل الموظف نهائيا .

 

تابع: ولأن الموضوع فيه فضايح كتير الست قبلت بالتسوية الحقيرة دي ومكملتش عشان لو راحت محاكم أو حاولت بشكل ضمني هيبقى فيه تشهير بيها وما شاء الله الناس مؤكد كانت هتسيب موضوع ان المكالمات بتتسجل وان فيه ناس كتير جوا عندها أكسس ليها وكانت هتمسك في الست والراجل والطلاق والخيانة.

Facebook Comments