كتب- حسن الإسكندراني:

 

في خطوة أخيرة لحماية الإحتلال الإسرائيلي من الهجمات الإرهابية، وعقب تعنيف الصهاينة لعبد الفتاح السيسي لإستمرار الهجمات الداعشية عبر الحدود.

 

كشفت تقارير رسمية مؤخرًا عن بدء إنشاء "جدار صهيونى " برعاية عبد الفتاح السيسى ينتهى فى عام 2019.

 

وعرض نشطاء عبر "يوتيوب" مؤخرًا، فيدوجراف للخطوة الإسرائيلية الجديدة والتي ستدشن بعدما فشل السبسى فى حمايتهم على حد وصف الصحف العبرية، برغم تعهده مسبقًا بتوفير الأمن والأمان دولة الاحتلال عبر الحدود.

 

يتوقع الإنتهاء من بنائه بحلول عام 2019، بتكلفة مقدارها 980 مليون دولار، وبطول 3 كيلو مرترات على طول الشريط الحدودي.الكيان الصهونى بالحكومة الإسرائيلة دفع للتحرك سريعًا لإتخاذ تلك الخطوة بعدما فشل عسكر السيسي في حماية المواطنين الإسرائليين ومنازلهم من صد هجمات داعش.

 

Facebook Comments