اهتمت صحف العسكر الصادرة الأحد 20 أكتوبر 2019م، بالترويج لمزاعم تراجع أسعار السلع الغذائية، والتسويق لإشادة البنك الدولي بما يسمى ببرنامج الإصلاح الاقتصادي. كما واصلت حملات الدعاية السوداء بحق تركيا والرئيس أردوغان وكذلك ضد جماعة الإخوان المسلمين التي فازت بثقة الشعب المصري في الانتخابات النزيهة الوحيدة التي شهدتها مصر طوال تاريخها. كما تابعت لقاء رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي بقضاة المحكمة الدستورية في ذكرى  احتفالات اليوبيل الذهبى للمحكمة التي وصفها بحصن الحقوق والحريات!

واستعرضت الصحف والمواقع المستقلة القضايا الخطيرة والأخبار التي تتجنب صحف العسكر نشرها لاعتبارات تتعلق بالرقيب العسكري حيث تناولت تصريحات الفنان والمقاول محمد علي لميدل إيست آي حول إهدار السيسي ملايين الجنيهات على عشب أخضر حول العاصمة الإدارية في كل زيارة له لالتقاط صور جمالية وسرعان ما يفسد هذا العشب الثمين مؤكدا أن هذا يحدث كل زيارة والسيسي يعلم بكل هذه الممارسات السفيهة. كما أكد على تعرض الرئيس الشهيد محمد مرسي لمؤامرات من جانب السيسي والمؤسسة العسكرية خلال العام الوحيد الذي قضاه رئيسا منتخبا للبلاد بينما كانت الدولة العميقة تتحكم في جميع مفاصل الدولة.

وإلى تفاصيل جولة الصحافة..

 

أهم القضايا والأخبار:

(محمد علي: السيسي أنفق الملايين على عشب حول العاصمة الإدارية)..كشف المقاول والفنان المصري "محمد علي" أن ملايين الجنيهات أنفقت على "عشب أخضر" تم نشره حول المباني في العاصمة الإدارية الجديدة في مصر، من أجل تحسين المظهر خلال زيارات "عبدالفتاح السيسي".وقال "علي" في حديث لموقع "ميدل إيست آي" البريطاني، إن "الزيارة الواحدة للسيسي إلى العاصمة الإدارية كانت تكلف الملايين، كي يرى المنطقة خضراء فقط، ويلتقط فيها الصور".وتابع: "نغطي الصحراء بالعشب، وهو يعرف (السيسي) أنها بلا فائدة، لقد كان العشب يموت بعد الزيارة مباشرة".

(هذا ما قاله "علي" عن مرسي وكيف تعرض لـ"الظلم" (شاهد)… كشف المقاول والمعارض المصري، محمد علي، في مقابلته مع صحيفة "ميدل إيست آي"، أنه تلقى طلبا بإنشاء بيت للسيسي، لدى تولي الأخير منصب وزير الدفاع، في آب/ أغسطس 2012، مشيرا إلى أن تكلفته بلغت 60- 70 مليون جنيه. وأضاف أن السيسي كان يزور موقع إنشاء الفيلا كل يومين إلى ثلاثة أيام للاطمئنان على سير العمل برفقة زوجته، انتصار، وأبنائه، وسط اهتمام حثيث بجميع التفاصيل، ما تطلب إضافات بملايين الجنيهات،  فيما البلد غارقة بأوضاع سياسية واقتصادية صعبة، متسائلا: "هل يصلح مثل هذا الرجل أن يكون وزيرا للدفاع؟".وتابع علي أنه كان يعارض حكم مرسي، إلا أن الأخير كان يتعرض لـ"التكسير"، بحسبه، في تلميح إلى ممارسات المؤسسة العسكرية والإعلام، أو ما يعرف على نطاق واسع بـ"الدولة العميقة".وقال: "أنتم ظلمتموه، كسرتموه، أنتم تمسكون مفاصل الدولة، وهذا ما ضايقني، كنت أرى كل شيء بعيني، ولكن لم أكن قادرا على الحديث".

(مشاركة حلفاء السيسي ببناء سدّ النهضة تستبعد الحل العسكري).. استبعدت مصادر مصرية، على صلة وثيقة بمفاوضات سدّ النهضة، شروع النظام المصري في أي عمل عسكري رداً على فشل مفاوضات السدّ الإثيوبي، معتبرة أن أي أحاديث تُثار في هذا الشأن ليست سوى عملية "تهويش" تطلقها وسائل الإعلام الموالية بين الحين والآخر، وذلك بإيعاز من أجهزة أمنية لاحتواء الرأي العام في مصر.وقالت المصادر، لـ"العربي الجديد"، إنّ من غير الوارد على الإطلاق تورط نظام الرئيس عبد الفتاح السيسي في عمل عسكري من أي نوع من الناحية العملية، لأسباب كثيرة، من بينها جنسيات الشركات المُشاركة في بناء سدّ النهضة، وكون هذه الدول من حلفاء النظام المصري  ومعاونيه في المنطقة العربية، على غرار السعودية والإمارات والاحتلال الإسرائيلي.

(استخدام مياه الصرف فى الزراعة.. هل يأكل المصريون من «التواليت»؟).. لجأت الحكومة المصرية مؤخرا إلى استخدام مياه الصرف الصحي فى الزراعة، لمجابهة أزمة الفقر المائي التى تعاني منها البلاد، الأمر الذي أثار كثيرا من اللغط بين المواطنين، الذين لا يعلمون هذا الأمر بعد معالجة مياه الصرف بشكل يسمح باستخدامها أكثر من مرة.

(قتل في مصر… جرائم "بالجملة" تقلق الرأي العام)... شهدت مصر في خلال النصف الأول من شهر أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، جرائم قتل وحشية هزّت البلاد والرأي العام فيها. وقد سقط ضحاياها على أيدي أشخاص غابت الرحمة من قلوبهم، وذلك في مشاهد مأساوية سوف تظلّ عالقة في الأذهان نظراً إلى بشاعتها. والجرائم التي بلغ عددها 32 جريمة قتل، بواقع جريمتَين يومياً، ارتُكبت في تسع محافظات مصرية هي القاهرة والجيزة والقليوبية والشرقية والمنوفية وبور سعيد وقنا وبني سويف، منها ما يتعلق بـ"الشرف" أو بتعاطي مواد مخدّرة أو علاقات جنسية مشبوهة. تُضاف إلى ذلك عشرات من عمليات الشروع في القتل في الفترة الزمنية نفسها، منها ما تمّت تسويته ودياً، فيما يحذّر متخصّصون في علم الاجتماع من تفشّي هذا النوع من الجرائم داعين إلى العمل على مواجهتها.

(مقتل شقيقتين وإصابة آخرين في قصف للجيش المصري بسيناء).. قالت مصادر قبيلة إن سيدتين شقيقتين قتلا في قصف جوي للجيش المصري في سيناء، موضحة أن القصف العشوائي نتج عنه إصابة عدد من المدنيين في منطقة الشيخ زويد شمالي سيناء.يأتي ذلك بعد أسبوع من مقتل وإصابة 25 مدنيا في مدينة بئر العبد، شمالي سيناء، جراء قصف عشوائي نفذته قوات الجيش ردا على استهداف كمين عسكري.

(سخط بعد إقرار عقود توظيف مؤقتة لمعيدين في مصر بدلاً من التعيين)… أثار قرار جديد للحكومة المصرية حالة واسعة من السخط بين المعيدين، الذين قضوا أعواماً في التعلم للحصول على وظيفة أكاديمية تساعدهم في تأمين مستقبلهم، إذ قرّر "المجلس الأعلى للجامعات" برئاسة وزير التعليم العالي خالد عبد الغفار، اليوم السبت، استبدال نظام التعيين في شغل وظيفة المعيد بعقود مؤقتة لمدة ثلاث سنوات، قابلة للتجديد بموجب قرار من مجلس الجامعة.

(السيسي يهمّش القضاة: رفض زيارة المحكمة الدستورية في يوبيلها الذهبي)… رفض عبد الفتاح السيسي المشاركة في الاحتفال الذي أقامته المحكمة الدستورية العليا بمناسبة مرور نصف قرن على إنشائها، وبدلاً من تلبية دعوة المحكمة لزيارتها بهذه المناسبة وحضور المؤتمر الدولي الذي بدأ السبت ويستمر لثلاثة أيام، طلب السيسي من رئيس المحكمة الذي عينه أخيراً، سعيد مرعي عمرو، الحضور لقصر الاتحادية الرئاسي بصحبة الضيوف القضاة والقانونيين من الدول الأجنبية والعربية، حيث عقد معهم جلسة تعريفية قصيرة بدور المحكمة، وبحضور مستشارين فقط من أعضائها.

(مصر: 4321 معتقلاً باحتجاجات سبتمبر أكثرهم في الحبس الاحتياطي)… رصد التقرير الأخير لغرفة طوارئ المفوضية المصرية للحقوق والحريات، حوالي 4321 معتقلاً على هامش اعتقالات 20 سبتمبر/أيلول وما تلاها، وعلى رأسها القضية رقم 1338.وبحسب التقرير الصادر اليوم السبت، فإن من بين المعتقلين نحو 2932 محبوسا احتياطيا، وحوالي 802 مخلى سبيلهم، بالإضافة إلى اختفاء 55 شخصا.كما أشارت الإحصائيات الخاصة بالتقرير إلى أن القضية تضم حوالي 165 امرأة، بالإضافة إلى 4156 ذكرا، و177 قاصرا معروفا، فضلا عن 3025 آخرين غير معروفة أعمارهم.

‏‎(#لا_للتهجير_القسري يفضح كذب السيسي: سيناء والوراق والمدابغ مثالاً)… دشن مغردون، وسم #لا_للتهجير_القسري بعد قيام السلطات المصرية بحملة أمنية جديدة، لإخلاء أهالي منطقة المدابغ في حي "مصر القديمة"، والتي استمرت رغم مطالبات المفوضية المصرية للحقوق والحريات، السلطات بوقف أعمال الإخلاء منذ أكثر من شهر.ولم يقف الوسم عند إخلاء أهالي المدابغ، بل تجاوز لأهالي سيناء وما تتعرض له المنطقة من حملات، رغم نفي الرئيس عبد الفتاح السيسي وجود مهجرين في سيناء في تصريحات أخيرة له.

أهم توجهات صحف النظام

أولا،  في الملف الاقتصادي تم الدعاية والتسويق لمزاعم تراجع أسعار السلع  الغذائية حيث جاء في «مانشيت الوطن»:..  (موسم تراجع أسعار السلع الغذائية.. انخفاض جديد للدواجن والسكر والأرز والزيت والدقيق.. ومبادرات لخض أسعار اللحوم البلدية بالمحافظات والمواطنون يرحبون).. كما جرى التسويق لإشادة البنك الدولي بما يسمى ببرنامج الإصلاح الاقتصادي حيث نشرت «الوطن»:..  (البنك الدولي: الإصلاح الاقتصادي والتشريعي في مصر غير مسبوق .."الاستثمار": حافظنا على مكانتنا كوجهة أولى للاستثمار الأجنبي المباشر في أفريقيا.). وبحسب  «اليوم السابع»:..  (محفظة التعاون مع البنك الإسلامى للتنمية تصل إلى 21.6 مليار دولار).

ثانيا، تواصل حملات الدعاية السواء ضد تركيا والإخوان حيث يزعم «مانشيت اليوم السابع»:..  («الأسلحة المحظورة» جريمة جديدة للسفاح أردوغان ضد السوريين.. ديكتاتور أنقرة يعتقل 34 محتجا ضد عدوانه.. ومنظومة المجتمع الكردستانى: انسحاب الاحتلال من شمال شرق سوريا هو الخيار الوحيد المقبول.. منظمة حظر الأسلحة الكيماوية تحقق فى استخدام تركيا مادة الفسفور الأبيض الحارقة ضد أطفال سوريا)..  كما يدعي   «مانشيت اليوم السابع»:.. (شهد شاهدُ من أهلها.. شهادات تكشف التاريخ الأسود لعنف الجماعة الإرهابية.. خطة تدمير القناطر الخيرية والكبارى والمصالح الحكومية بخط يد سيد قطب.. ورسالة تاريخية من أحمد السكرى إلى حسن البنا.. شهادة المغير تفضح اعتصام رابعة المسلح.. فتى الشاطر كشف فى شهادته: حملنا «مولوتوف وآلى وقنابل يدوية» فى طيبة مول.. ومؤرخ الجماعة محمود عبدالحليم يحكى تفاصيل اغتيال السيد فايز)..

ثالثا، متابعة لقاء رئيس عبدالفتاح السيسي مع قضاة المحكمة الدستورية حيث تناول «مانشيت الأهرام»:.. (ترسيخ أركان الدولة مهمة رئيسية للمؤسسات القضائية.. الرئيس: المحكمة الدستورية العليا حصن الحقوق والحريات وصون الأمن والاستقرار.. الوعى الشعبى يعزز القضاء فى تمكين الدول من التصدي للإرهاب والتطرف). وفي  «مانشيت اليوم السابع»:.. (السيسي لقضاة الدستورية: المحكمة حصن الحقوق والحريات.. الرئيس يلتقى رؤساء المحاكم الدستورية فى احتفالات اليوبيل الذهبى.. ويؤكد أهمية الوعى الشعبى لتعزيز دور القانون والمؤسسات القضائية).

رابعا، متابعة الكشف الأثري "المزيف" الذي أعلنت عنه وزارة الآثار حيث تم الكشف عن 30 تابوت خشبي لجثامين أطفال وكهنة وكاهنات بحالة جيدة وتم نقل التوابيت إلى المتحف الكبير حيث نشرت «الوطن»:..  ("كشف أثري بأيد مصرية".. الآثار تعلن اكتشاف 30 تابوتا خشبيا آدميا عمرها 3 آلاف عام بالأقصر.. تضم أطفالا وكهنة وكاهنات في حالة جيدة.. ونقل المجموعة كاملة إلى المتحف الكبير). بينما تجنبت اليوم السابع ذكره في الغلاف واكتفت بتغطية داخلية وذلك لأن بعض خبراء الآثار شككوا في الكشف مؤكدين أن هذه التوابيت نقلت إلى مقبرة "العساسيف" بالبر الغربي بالأقصر إبان هزيمة 67 لحمايتها من أي عدوان ولا تمثل كشفا جديدا ويدلل على ذلك طريقة وضع التوابيت فوق بعضها وهو ما يخالف احترام المصريين القدماء لحرمة الموت والموتى.

خامسا، التحذير من جشع أصحاب المدارس الخاصة حيث نشرت «الوطن»:..  (جشع أصحاب المدارس الخاصة.. أولياء الأمور يصرخون: ندفع  تبرعات ونشتري الكتب إجباريا.. وخبراء: غياب الرقابة وراء الزيادة غير المبررة .."سوسن": "الكي جي" رفعوا المصروفات 100%.. وهدى: دفعوني أكثر من الطلاب اللي مع ابني بحجة أنه جديد).  وتضيف «الأهرام»:..  (امتحانات أولى وثانية ثانوي إلكترونية بـ"التابلت").

Facebook Comments