رامي ربيع
هاجم الشيخ سلامة عبدالقوى، مستشار وزير الأوقاف الشرعي، سلطات الانقلاب العسكري والقائمين على معرض القاهرة الدولي للكتاب؛ بعد اختفاء كتب ومجلدات كبار العلماء، مثل الدكتور محمد الغزالي والدكتور يوسف القرضاوي والشهيد سيد قطب، واستبدالها بكتب التنصير والإنجيل.

وقال عبدالقوي، في برنامج "لوجه الله" على قناة الشرق: إن معرض الكتاب فضح حقيقة الانقلاب العسكري، وأنه لم يكن على حكم الإخوان المسلمين، وإنما كان على أهل السنة.

وأوضح عبدالقوى أن الإنجيل يعرض في معرض الكتاب بجنيه فقط، فيما يتم توزيع الكتب المسيحية مجانا، كما انتشرت بالمعرض كتب الشيعة وسط صمت من إدارة المعرض؛ بحجة عدم أحقيتهم في مصادرة هذه الكتب رغم منعهم كتب كبار العلماء.

>

Facebook Comments