كتب عبد الله سلامة:

اعترفت لميس الحديدي، أحد الأذرع الإعلامية للانقلاب، بخداع البنك المركزي للمصريين فيما يتعلق بقيمة احتياطي النقد الأجنبي، مشيرة إلى أن 70% من الاحتياطي عبارة عن ديون على مصر.

وقالت "الحديدي" -خلال برنامجها عبر قناة "CBC" الفضائية مساء الثلاثاء- إن 70% من الاحتياطي النقدي الذي أعلن عنها البنك المركزي عبارة عن ديون وسندات وأصول خزانة، والشريحة الثانية من صندوق النقد الدولي"، مضيفة: "مش سعيدة من وصول الاحتياطي لأكبر رقم في تاريخه، لأن جزءا كبيرا من مكوناته مش فلوسنا.. وعلى البنك المركزي أن يصدق من الناس.

وأضافت لميس أن "الاحتياطي الأجنبي يأتي عقب عمل وجهد حقيقي، خاصة في قطاع الصناعة ورفع معدلات الإنتاج والتصدير"، مطالبة طارق عامر محافظ البنك المركزي بكشف حقيقة الاحتياطي وكيف قفز في فترة وجيزة إلى 36 مليار دولار.

Facebook Comments