كتب- حسن الإسكندراني:

 

تداول النشطاء عبر منصة السوشيال ميديان اليوم الإثنين، فيديوجراف باسم "رمال متصهينة" عبر ميدان سينشر قريبًا، يكشف خطورة تطبيع سري بين الإمارات العربية المتحدة والاحتلال الصهيونى.

 

البرومو يكشف كيف شهدت الأعوام الأخيرة علاقات اقتصادية مزدهرة عمرها سنوات بفضل التطبيع، والتى رافقتها واعتمادها على سيطرة أمنية كاملة بتكنولوجيا إسرائيلية.

 

بالإضافة إلى أنها كشفت عن مفاجأت منها قيام رجال أعمال إمارتيون بمشاركة إسرائيلية بتوريد لحوم للكيان الصهيونى عبر شركات إماراتية وتنسيق فى الملفات السياسية والأمنية.

 

فضلاً عن تجارة أمنية بمليارات الدولارات نتج عنها علاقات مشبوهة بين الإمارات  وإسرائيل .

 

Facebook Comments