قالت رابطة أسر المعتقلين بالشرقية إن حملة أمنية واسعة شنتها داخلية الانقلاب على مركز ومدينة أبو حماد صباح اليوم الأربعاء أسفرت عن اعتقال 4 من أبناء أبو حماد وهم: علاء الدين خطيبة، يعمل بمعمل البرج في الزقازيق، وأشرف شاهين مدرس فلسفة، ويعتقل للمرة الثانية، وصلاح الدين عيد دحروج، 23 سنة، وتلك للمرة الثانية بعدما أمضى نحو 5 سنوات في سحن الانقلاب، وهو نجل عيد محمد إسماعيل دحروج البرلماني السابق عن دائرة أبوحماد، والمعتقل أيضا منذ سنوات. إضافة لاعتقال مصطفى أحمد سليم، 25 سنة، وهو خريج كلية الهندسة.

من ناحية أخرى قررت اليوم الأربعاء محكمة جنح أمن دولة طوارئ فاقوس تأجيل قضايا كل من: يسرى الشوادفى محمد السيد، وسمير كامل محمد سليمان، ورائد محمد أبو بكر إبراهيم، ومحمد عاشور حسين محمد إلى جلسة 30/9/2020 للمرافعة. في حين قررت الدائرة العاشرة بمحكمة جنايات الزقازيق حبس جميع المعروضين عليها اليوم بغرفة المشورة 45 يوما على ذمة التحقيقات.

ووصل إلى بيوتهم بمركز ههيا؛ محمد عبدالعاطى إبراهيم، وإسماعيل عبدالفتاح شمس الدين، وعمر إسماعيل عبدالفتاح شمس الدين.

Facebook Comments