أكدت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" أن المقاومة الفلسطينية، قادرة على منع الاحتلال الصهيوني، من تغيير قواعد الاشتباك وتصر على تثبيت المعادلات معه.

وقال المتحدث باسم الحركة حازم قاسم : "‏تؤكد المقاومة في كل مرة قدرتها على تثبيت المعادلات مع الاحتلال ومنعها له من تغيير قواعد الاشتباك".
وأضاف: "رد المقاومة الباسلة اليوم هو لصد العدوان الصهيوني عن قطاع غزة، ورد على قصف مواقع المقاومة".

وتابع القيادي في"حماس": "بينما كان البعض يريد تغييب قضية فلسطين عبر التوقيع اتفاقات التطبيع مع الاحتلال في البيت الأبيض، نثبت اليوم أن قضية فلسطين ستظل حية وحاضرة بفعل ثبات شعبنا على أرضه وتضحياته العظيمة، وبفعل بسالة المقاومة وعنفوانها".

ويأتي هذا التطور، بعد إطلاق صاروخ من قطاع غزة قبل يوم، سقط في مدينة أشدود، وتسبب في إصابة عدد من الصهيونيين بجروح، وتضرر أحد المراكز التجارية.

الخط الفلسطينى خط أحمر
كما أكدت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية ، أنها "أنها لن تسمح باستهداف الشعب الفلسطيني وسترد على أي عدوان بالمثل".

وقالت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية في تغريدة لها: "لن نسمح للعدو باستهداف شعبنا ومواقعنا فالقصف بالقصف، وردنا على الغارات الصهيونية الذي كان اليوم حاضرا، سيبقى حاضرا لمواجهة أي عدوان".

وفي وقت سابق اليوم، أكدت "كتائب القسام" الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس": "أن قيادة المقاومة الفلسطينية، بأن الاحتلال سيدفع ثمن أي عدوان على شعبنا أو مواقع المقاومة".
وأضافت: "كان وسيظل الرد مباشرا، فالقصف بالقصف، وسنزيد ونوسع من ردنا بقدر ما يتمادى الاحتلال في عدوانه".

كما أكدت "‏سرايا القدس" الجناح العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي" أنه "في رد من المقاومة على قصف مواقعها وفي إطار معادلة القصف بالقصف، أطلقت المقاومة رشقات صاروخية تجاه مواقع ومغتصبات الاحتلال في غلاف غزة".

Facebook Comments