كتب- رانيا قناوي:

 

صعد الرئيس الأمريكي العنصري من تهديده للمسلمين في العالم أجمع؛ حيث بدأ يتحول للإشارة لأحوال المسيحيين في الشرق الاوسط، زاعمًا أنهم يتعرضون لمذابح لا يمكن السكوت عليها، في إشارة للمسيحيين بمصر وبعض الدول العربية مثل العراق.

 

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب: إن الولايات المتحدة لا يمكنها السماح بما يتعرض له المسيحيون في الشرق الأوسط.

 

وكتب ترامب، في تغريدة على حسابه الشخصي على موقع التدوين القصير تويتر، اليوم الإثنين، "يتم إعدام المسيحيين في الشرق الأوسط بأعداد كبيرة".

 

وأضاف: "نحن (الولايات المتحدة) لا يمكننا أن نسمح لهذا الرعب بأن يستمر".

 

ولم يفصح ترامب عن حقيقة المذابح التي يتعرض لها المسيحيون في الشرق الأوسط، والتي يزعم أنها لا يمكن السكوت عليها، وهل يقصد التفجر الأخير في الكنيسة البطرسية، وهل يلمح أو يخطط لشن حرب طائفية أو التخطيط لإحداث فتنة طائفية في دولة مصل مصر، أو يقصد دولة أخرى.

 

وكانت قد شهدت عدة مطارات رئيسية في الولايات المتحدة أمس الأحد احتجاجات على الأمر التنفيذي الذي وقعه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن منع دخول مواطني دول معينة البلاد ذات أغلبية مسلمة، وأدت أنباء عن اعتقال بعض المسافرين عن تفجر بعض الاحتجاجات.

Facebook Comments