انفجرت قنبلة صوت فى محيط مديرية أمن الإسكندرية، صباح اليوم الأحد، دون وقوع أى إصابات، مما آثار الذعر بين المواطنين بمنطقة سموحة، وسط المحافظة.

وأكد مصدر أمنى أن الانفجار ناتج عن قنبلة صوت وضعها أحد المجهولين، بالقرب من ناحية السجل المدنى، ولم يسفر الانفجار عن أى أضرار, ولكنه أصدر صوتا كبيرا، مشيرا إلى أن الهدف من الحادث هو إثارة الذعر بين المواطنين، مؤكدا أنه جار تمشيط المنطقة لضبط مرتكبى الحادث.

ويشهد محيط مديرية أمن الاسكندرية بمنطقة سموحة استنفارا أمنيا، ووجودا مكثفا من قوات الأمن المركزى.
 

Facebook Comments