Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:”Table Normal”; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:””; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:”Calibri”,”sans-serif”; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin; mso-bidi-font-family:Arial; mso-bidi-theme-font:minor-bidi;}

أكد أحمد مفرح، رئيس مكتب منظمة الكرامة لحقوق الإنسان بالقاهرة، أنه بعد مرور أسبوع من ذكرى 25 يناير 2014  نستطيع أن نقول "إن ما تم فى 24 و25 يناير مثال واضح على المنهج القمعي المستمر الذي تمارسه سلطات الانقلاب منذ منذ 3 يوليو".

وأضاف مفرح، في تدوينات له موقع التواصل "فيس بوك"، أن "الكرامة" وثقت فى هذين اليومين 106 حالات قتل، بعد قيام قوات أمن الانقلاب بالاشتباك مع التظاهرات التي خرجت فى المدن والميادين، إضافة إلى 884 حالة اعتقال تعسفي فى صفوف المتظاهرين الذين خرجوا فى العديد من الميادين والشوارع الرئيسية.

وأشار إلى أن من بين المعتقلين 107 حالات اعتقال تعسفي لقصر لم يكملوا سن الثامنة عشر عاما، وتم اعتقالهم ولم يتم التحقيق معهم بموجب قانون الطفل، كما أن هناك 27 حالة اعتقال تعسفي لفتيات وسيدات تم إخلاء سبيلهن، وتبقى منهم بداخل المعتقلات الآن 15 فتاة آخذوا 15 يوما.

ولفت رئيس مكتب منظمة الكرامة إلى أن التهم للمعتقلين فى مختلف النيابات كانت واحدة لم تختلف إلا نادرا، وهي الانضمام لجماعة إرهابية، التظاهر بدون إخطار، التعدي على الأمن وتعطيل المرور، وأن هناك أكثرمن 219 متهما ممن تم اعتقالهم من منطقة وسط البلد تم اتهامهم بقتل 5 أشخاص، والانضمام لتنظيم محظور، وأحراز اسلحة ومفرقعات مع نفس التهم السابقة.

ونبه إلى أن من أغرب حالات الاعتقال كان الطفل حسام رجب عكاشة 16عاما، حيث تم اعتقاله من تظاهرات حلوان، واتهمته النيابة بقتل 3 أشخاص، والانضمام لجماعة إرهابية، وأن من أغرب حالات الاعتقال كانت إلهام محمد عبد العظيم "20 عاما"، والتي اتهمتها النيابة بقتل 5 أشخاص، والانضمام لتنظيم محظور، وٍإحراز أسلحة ومفرقعات.

واختتم مفرح تدويناته بالإشارة إلى أن أبرز الانتهاكات تمت ضد المعتقلين، تمثلت في التحقيق معهم بداخل أماكن الاحتجاز، والتعذيب الذي مورس ضدهم، حالات كثيرة حقق معها بدون وجود محامين، لافتا إلى أن الانتهاكات التي تمارسها السلطات الأمنية فى مصر بحق التظاهرات أصبحت سمة أساسية، فى وقت لا توجد فيه جهات تحقيق تسألها عما ترتكبه حتى الآن.

 

 

Facebook Comments