أصدر قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي، اليوم الاثنين، قانونا بشأن الهيئة الوطنية للانتخابات، ونشرت الجريدة الرسمية "الوقائع المصرية"، القانون الذي ينص على "أن الهيئة الوطنية للانتخابات هيئة مستقلة لها شخصية اعتبارية بالاستقلال الفني والمالي والإداري ويكون مقرها الرئيسي محافظة القاهرة، ويجوز لها عند الضرورة أن تعقد اجتماعاتها في أي مقر تحدده ويجوز بقرار من رئيس الهيئة بعد موافقة المجلس إنشاء فروع لها في الداخل".

 

كما ينص القانون على أن "الهيئة تختص دون غيرها بإدارة الاستفتاءات والانتخابات الرئاسية والنيابية والمحلية وتنظيم جميع العمليات المرتبطة بها والإشراف عليها باستقلالية وحيادية تامة على النحو الذي ينظمه هذا القانون ودون التدخل في أعمالها أو اختصاصاتها".

 

ومن المنتظر أن تبدأ الهيئة الوطنية للانتخابات عملها مباشرة وتعلن فتح باب الترشح ثم الكشف الطبي الذي يليه الطعون، ثم تجهيز الجداول الانتخابية وتحديد الدوائر الانتخابية.

 

وبحسب دستور العسكر، تبدأ إجراءات مسرحية الانتخابات الرئاسية أول فبراير المقبل، ليسبق انتهاء مدة الرئاسة بـ 4 شهور.

 

وفي يونيو 2014، كان الفصل الأول من مسرحية الانتخابات الرئاسية، وليكتمل الديكور فاقت نسبة السيسي 96 في المائة، فيما جاء الكومبارس حمدين صباحا بالمركز الثالث، وذلك بعد الأصوات الباطلة.

Facebook Comments