أكدت جماعة "الإخوان المسلمون" أنها مع كامل إدانتها واستنكارها للحملة المسيئة لمقام نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم، فهي تدين الاعتداء على مدينة "نيس" الفرنسية والاعتداء على أحد حراس الأمن للقنصلية الفرنسية في جدة بالمملكة العربية السعودية.

ودعت "الإخوان" في بيان لها إلى "ضرورة التحلي بأخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم، الذي نتعلم  من سيرته العطرة انتهاج الخلق الحسن والحكمة والموعظة الحسنة، في الدعوة والتعريف بالإسلام وقيمه  السمحة".

وطالبت الجماعة فرنسا والمجموعة الأوروبية والغرب عمومًا بـ"وقف الحملة العدوانية على المسلمين ونبيهم وقرآنهم، وتغليب منهج الحكمة والعقل ولغة الحوار والتفاهم، التي طالما يرفع الغرب شعاراتها".

نص البيان
تدين جماعة "الإخوان المسلمون" حادث مدينة "نيس" الفرنسية بالقرب من كنيسة نوتردام، كما تدين حادث الاعتداء على أحد حراس الأمن للقنصلية الفرنسية في جدة.

وتؤكد الجماعة أنها مع كامل إدانتها واستنكارها للحملة المسيئة لمقام نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم، متزامنةً مع الحملة العنصرية على المسلمين وحقوقهم وتواجدهم، تؤكد ضرورة التحلي بأخلاق الرسول صلى الله عليه وسلم، الذي نتعلم  من سيرته العطرة انتهاج الخلق الحسن والحكمة والموعظة الحسنة، في الدعوة والتعريف بالإسلام وقيمه  السمحة.

إن التعبير عن الغضب لما تتعرض له المقدسات الإسلامية بالعنف والقتل يمثل رسالة سلبية لشعوب العالم أجمع، يمكن أن ترسخ ما يتم ترويجه ظلمًا ضد الإسلام ومحاولات دمغه بالإرهاب.

وتطالب الجماعة فرنسا والمجموعة الأوروبية والغرب عمومًا بوقف الحملة العدوانية على المسلمين ونبيهم وقرآنهم، وتغليب منهج الحكمة والعقل ولغة الحوار والتفاهم، التي طالما يرفع الغرب شعاراتها.

والله أكبر ولله الحمد
الإخوان المسلمون
الخميس ١٢ من ربيع الأول ١٤٤٢هـ الموافق؛ ٢٩ أكتوبر ٢٠٢٠م.

Facebook Comments