كتب- رامي ربيع:

قال الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر إن ما حدث في شهر يونيو 2017 قوانا ودفعنا إلى المزيد من العمل لصالح الوطن مضيفا أن بلاده مستمرة من أجل تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030.

 

وجدد أمير قطر خلال ترأسه جلسة مجلس الوزراء اليوم التأكيد على استعداد بلاده للحوار من أجل حل الأزمة الخليجية، مؤكداً في الوقت نفسه، أنه "إذا كان هناك سعي لتحقيق اتفاق فيجب أن يشمل هذا الاتفاق جميع الأطراف دون إملاءات، ودون تدخل في السيادة الوطنية والشؤون الداخلية لأي دولة".

 

وأضاف أمير قطر: "أن قطر بالنسبة لنا وللجميع في شهر يونيو 2017 تختلف عن قطر في السابق، فلنا تاريخ نفخر ونعتز به، ولكن ما حدث في شهر يونيو قوّانا ودفعنا إلى المزيد من العمل لصالح الوطن".

 

وأوضح الشيخ تميم أنه سيركز خلال الفترة المقبلة على الجهد الداخلي وتقوية الجبهات الداخلية الوطنية سواء كانت في المجالات الاقتصادية، الأمنية، الصحية، والتعليمية.

 

Facebook Comments